تركيا تعتقل الناشر التركي الذي اعترف بالإبادة الأرمنية


اعتقلت الشرطة في تركيا الناشرالتركي والناشط في حقوق الانسان رجب زاراكولو. وقد أوردت وكالة الفرات أنه تم اعتقال زاراكولو ومعه 70 شخصاً وذلك خلال الاعتقالات الجماعية ضد النشطاء الأكراد في استنبول.

يذكر أن زاراكولو يترأس دار نشر (بيلكي) في تركيا ونشر العديد من الكتب التي تتناول الابادة الأرمنية، وقد زار أرمينيا قبل أشهر وتم تقليده ميدالية (هاوب ميغابارد).

ويعتبر زاراكولو من أشهر الشخصيات المدافعة عن قضية الانكار لحقيقة الابادة الأرمنية. وتمت مقاضاته وسجن ستة أشهر عام 2007 بعد ترجمة رواية (أربعون يوماً لجبل موسى) تحت البند 301 (إهانة الهوية التركية)، وكذلك لنشره كتاب يتناول الابادة الأرمنية بعنوان (الحقيقة تنصرنا) باللغة التركية.

وفي اليوم التالي، وحسب الصحف التركية بدأت في تركيا حملة لجمع تواقيع تطالب بالافراج عنه.

ملحق أزتاك العربي


Leave a Reply

Your email address will not be published.