تل أرمن (قزل تيبيه حالياً)

كما يبين اسمها، فهي تقع على بعد 20 كم جنوبي غربي ماردين (تركيا). أكثرية سكانها كانوا من الأرمن، وهي قصبة كبيرة كان عدد سكانها بين 3000 و 3500 نسمة (700 عائلة)، ولكن حسب بعض المدونين كان عددهم 6000 نسمة من الأرمن. كما كان يوجد 100 كلداني كانوا يصلون الى كنيسة تل أرمن للصلاة لأنه لم يكن لديهم كاهن.

كان سكان (تل أرمن) مزارعين ميسورين، تملك العائلة الواحدة وسطياً مئتين من الضأن وبعضهم تجار. ففي القرية كان ما يقارب 100 مخزن، و كانت محط اعتيادي للقوافل الذاهبة إلى الجنوب نحو حلب، فيرتاحون فيها و يتزودون إذ ان مخازن الغلال ملأى بالقمح والشعير. إضافة الى انه كانت توجد بضع حانات في القرية لسكان ماردين الذين كانو يأتون للقرية للتجارة.
وفي نيسان من عام 1915 كانت فاجعة الأرمن ومن بينهم سكان هذه القرية التي استشهد منها حوالي 3000 أرمني وأبيدت بشكل كامل، لذلك تشتت ابناء هذه القرية.  وبعد سنوات من الضياع والتشرد ليلتقي الأيتام و عشرات من الرجال و النساء في سوريا ليبنوا في عام 1932 قريتهم من جديد في مدينة الحسكة (شمال شرق سوريا).

وفي عام 1942 قامو ببناء كنيسة باسم القديس جورجيوس (القديس كيفروك) على يد المطران زوهرابيان، وقاموا ببناء مدرسة. وتعلم بعضهم اللغة الأرمنية بشكل جيد (نشير الي ان ابناء هذه القرية بتكلمون اللغة التركية نتيجة سياسة التتريك القاسية التي عاشها الأرمن).
وقد تخرج من سكان (تل أرمن) الكثير من اصحاب الشهادات من أطباء ومهندسين وأساتذة…
وتحتفل القرية في 23 نيسان من كل عام بعيد القديس جورجيوس، هو ما يتميز به اهل هذه القرية حيث يجتمعون في هذا اليوم من كل صوب ومع بعض الناس الذين من غير طوائف، حيث تبدأ الأجواء الاحتفالية من رقص و غناء، وذلك بعد الصلاة في كنيسة القرية.

ونشير إلى قدوم وفد من أرمينيا في كل عام للمشاركة بهذه المناسبة. وينتشر اهل (تل أرمن) بكثرة الآن في مدينة الحسكة، ويوجد أيضاً عدد كبير منهم في المهجر وخصوصاً (أمريكا، بلجيكا، المانيا، السويد، كندا)…

وبقيت القرية الأساسية (تل أرمن) في تركيا حتى الآن و اسمها (قزل تيبيه)، و قد اصبحت مدينة كبيرة، وما زالت الكنيسة موجودة حتى الآن و يتم ترميمها.

صفحة Tal Arman Heko‏، (تل أرمن)‏

Leave a Reply

Your email address will not be published.