أمسية موسيقية في دار الأسد للثقافة والفنون..

صوت الغناء الأوبرالي للمغني الأوبرا كيفورك مطافيان يمتزج بحساسية الألحان

على ألحان البيانو للعازفة ديالا حنانا استمع جمهور دار الأسد للثقافة والفنون بدمشق لصوت مغني الأوبرا كيفورك مطافيان من أرمينيا المتميز بفخامة صوته وامتلاكه للطبقة المنخفضة المسماة بـ باص باريتون وذلك في أمسية موسيقية تضمنت عددا من المقاطع الأوبرالية العالمية.

ومن المقاطع التي قدمها الثنائي بحرفية وأداء مميز آريا فيغارو من أوبرا زواج فيغارو لموتسارت والتي تعد من الأعمال الهزلية بامتياز أما المقطع الثاني فهو بعنوان موت رودريكو من أوبرا دون كارلوس لفيردي وتعتبر أشهر أوبرا دراماتيكية في القرن التاسع عشر.

وقدم مغني الأوبرا مطافيان طبقات متعددة معبرا عن الحزن والفرح وأحيانا الغضب لوصف تتابع الحكاية في القطعة فضلا عن تنويعات في الجملة الصوتية الواحدة صفق لها الجمهور بحرارة إضافة لتنوع تأثيرات القطع بين صاخبة ومرحة وأحيانا حزينة إلى درجة التراجيدية ومتأملة إضافة لدلالاتها الرمزية والفلسفية العميقة.

وحمل الجزء الأول من الأمسية أيضا قطعتين بعنوان لا تنسيني لورباودي وهي أغنية رومانس من مدينة نابولي الإيطالية بينما حملت القطعة الثانية عنوان هوف آريك لكوميداس ويعد من أشهر مؤلفي الموسيقا الأرمنية في العصر الحديث.

أما الجزء الثاني من الأمسية فتضمن أربع قطع أوبرالية الأولى بعنوان آريا مازيتتو من أوبرا دون جيوفاني لموتسارت وهي ذات طابع جدي وهزلي معا تمزج الكوميديا والميلودراما والعناصر الخارقة للطبيعة على الرغم من تصنيفها كمقطوعة فكاهية أحيانا.

وبرع مطافيان بتقديم مقطوعة ياكو من أوبرا أوتيللو لفيردي حيث تمتلأ بمشاعر سلبية كالكره والكراهية والغضب والانفعال ثم تلتها مقطوعة بعنوان آريا أليكو من أوبرا أليكو

لرخمانينوف وهي مأخوذة من الكاتب ألكسندر بوشكين وصولا لمقطوعة الأخيرة بعنوان يا شمسي لدي كابولي وهي رومانس غنائي من نابولي الإيطالية وتميزت بطابعها الأقرب للحزن.

شاركت حنانا في العديد من حفلات البيانو الصولو كانت إحداها مع الأوركسترا الوطنية بقيادة صلحي الوادي وأخرى افتتحت بها المعهد العالي للموسيقا بدمشق عام 1991 إلى جانب العديد من مهرجانات الموسيقا العالمية منها.. مهرجان آبل هيل في بوسطن أميركا، مهرجان البحر الأبيض المتوسط في الجزائر. تعمل حالياً أستاذة بيانو في المعهد العالي للموسيقا بدمشق.

أما مطافيان فله مشاركات عديدة على مسارح مختلفة منها.. مسرح ودار الأوبرا والباليه الوطنية لجمهورية أرمينيا كمغني أوبرا باص باريتون حيث لعب أدواراً رئيسية وثانوية في العديد من المسرحيات والأعمال الأوبرالية التي عرضت على مسرح دار الأوبرا لمخرجين معروفين وطنياً في أرمينيا وأوروبياً ولكتاب ذوي شهرة عالمية مثل موتسارت في أوبرا دون جيوفاني- ديكرانيان في أوبرا آنوش.

نيفين الحديدي

سانا

Leave a Reply

Your email address will not be published.