معرض عن الإبادة الجماعية في برلين يتغيب عنه السفير التركي

في الاسبوع الماضي، جرى افتتاح معرض بعنوان “حنين الوطن” في ألمانيا، الذي يحكي عن مصير 30 دولة رحلوا من أوروبا إلى برلين. كما يعرض تاريخ الإبادة الجماعية للأرمن، وترحيلهم.

وقد حضر افتتاح المعرض المستشارة الألمانية انجيلا ميركل، حيث ألقت الكلمة الافتتاحية. إضافة الى السفير الأرميني أرمين مارتيروسيان لدى ألمانيا والعديد من الشخصيات الألمانية.

وكان السفير التركي حسين أفني كارسل أوغلو لدى برلين قد تلقى أيضاً دعوة لزيارة المعرض، وعندما علم أن عبارة “الترحيل” و “الإبادة الجماعية” قد تستخدم، رفض أن يحضر.

اطلعت انجيلا ميركل على المواد التي تم عرضها في المعرض، وقالت خلال كلمتها:

“أعتقد أن واحدة من المشاكل الإنسانية هي الحزن والأسى وذكريات شهود العيان التي يجب أن تؤخذ على محمل الجد، ويجب أن ننقل تلك الذكريات للمستقبل؛ هذه هي مهمتنا طالما أن الملايين من الناس عانوا من الظلم، ويعد هذا الظلم جزء من تاريخنا المشترك؛ لا أحد سيسامح الناس إذا حاولوا إلغاء هذا الجزء من التاريخ أو وضعها جانباً؛ يجب علينا أن نتعلم دروساً من التاريخ، والدرس الذي ينبغي علينا أن نتعلمه هو مقاومة التطورات والتعدي ضد البشرية، وتجريم الترحيل نهائياً أينما كان في العالم”.

يذكر أن المعرض سيستمر ثلاثة أشهر، وبعد ذلك سينتقل بكل مواده إلى بلدان أخرى.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published.