المطران كوسا: الثورات للبناء وليست للتخريب

توجه المطران كريكور أوغسطينوس كوسا أسقف الاسكندرية للأرمن الكاثوليك بالتحية الى سورية شعبا وقيادة متمنيا ان يمسح عيد الفصح دموع الامهات والاباء ويعطي الشباب القوة والعزيمة لحماية وطنهم والانطلاق نحو البناء لتبقى سورية قوية.‏

ولفت المطران كوسا في عظة القاها في كاتدرائية الارمن الكاثوليك بالقاهرة بمناسبة عيد الفصح الى الحالة السورية المتميزة عبر التاريخ والمحبة التي تجمع ابناء سورية من مختلف الطوائف مشيرا الى أن عيد الفصح الذي نعيشه اليوم هو عيد المحبة الذي يجمع ولا يفرق ويوحد العزيمة لبناء مستقبل افضل وهو عيد لكل السوريين مسيحيين ومسلمين.‏

ورفض المطران كوسا تسمية الاحداث التي تشهدها بعض الدول العربية بانها ثورات مشيرا الى ان الثورات هي للبناء وليست للتخريب كما ان التغيير لا يكون بالتحريض والقتل.‏

وقال المطران كوسا ان بعض الدول والجهات والشخصيات المعروفة تهدر الاموال لتخريب الدول العربية وزرع الفتن بين ابناء الوطن الواحد وقتل النساء والاطفال والابرياء ويبررون افعالهم باسم الدين في حين يصمتون عما يقوم به الكيان الصهيوني بحق اهلنا ومقدساتنا الاسلامية والمسيحية في الاراضي الفلسطينية المحتلة.‏

وتساءل المطران كوسا لماذا لا تصرف الاموال في مساعدة الشعوب العربية لبناء المدارس والمستشفيات وتوفير الامان وتعزيز كرامة الانسان وترسيخ المحبة.‏

 

الاثنين 9-4-2012

سانا – الثورة

Leave a Reply

Your email address will not be published.