الأرمن يحيون الذكرى الـ 97 لإبادتهم

أحيا آلاف الأرمن، اليوم، في يريفان الذكرى السابعة والتسعين للإبادة التي ارتكبت بحقهم في ظل السلطنة العثمانية.

ومنذ الصباح بدأت الحشود تتدفق إلى نصب تذكاري على قمة في العاصمة الأرمنية، حيث وضعوا أكاليل الزهور وأضاؤوا الشموع.

من جانبه، أكد الرئيس الأرمني، سيرج سركيسيان، في بيان أن اليوم ننحني مثل كثيرين، الكثير من الناس الآخرين في العالم، أمام ذكرى ضحايا الإبادة الأرمنية الأبرياء.

وتقول تسوفينار تاموسيان (75 عاماً) إنها جاءت لإحياء ذكرى والدها الذي قتل آنذاك أثناء محاولته حماية نساء وأطفال من القوات التركية، مضيفةً أنه إذا لم يرغم الأتراك على الاعتراف بالإبادة، فإنهم لن يقوموا بذلك أبداً. إنهم يعتقدون أنه مع مر الزمن سينسى العالم ذلك.

وفي القدس، تظاهر مئات الأرمن أمام القنصلية التركية في القدس الشرقية، مرددين هتافات «تركيا ارتكبت إبادة جماعية» و«أوقفوا آلة التحريف التركية»، حاملين الأعلام الأرمنية، وصوراً سوداء وبيضاء تظهر جثثاً مكدسة، وارتدى البعض قمصاناً كتب عليها “لن ينسى الأرمن أبداً”. ومنعت الشرطة الإسرائيلية المتظاهرين من التجمع أمام المبنى، بحسب ما أعلن أحد المتظاهرين.

أ ف ب، يو بي آي

Leave a Reply

Your email address will not be published.