الأب كرابيديان خلال قداس بالذكرى 97 للإبادة الأرمنية: العثمانيون ارتكبوا المجازر بحق الأرمن والانسانية جمعاء

أكد الأب سيبوه كرابيديان أن المجازر التي قام بها العثمانيون بحق الارمن ليست ضد الشعب الأرمني فحسب بل هي ضد الانسانية جمعاء.

وقال الأب كرابيديان خلال قداس بمناسبة الذكرى 97 للإبادة الأرمنية ترأسه كاثوليكوس بطريرك لبيت كيليكيا للأرمن الكاثوليك نرسيس بدروس التاسع عشر اليوم ” أن العثمانيين ارتكبوا سنة 1915 المجزرة بحق الأرمن” لافتا إلى أن ” خطيئة هؤلاء الوحيدة كانت أنهم يتكلمون ويصلون بلغة مختلفة هي اللغة الأرمنية”.

وأضاف “يا ليت التركي يفهم ويقبل بأن يضع نهاية لما قامت به الحكومة العثمانية” لافتا إلى ” أن الارمني غيور على مصالحه الوطنية والدينية أكثر من أي مواثيق دولية “.

وأشار الأب كرابيديان إلى أن الارمن يحاولون عبثا استئصال الصفحات الدموية من تاريخهم ويأملون في أن يكون التركي هو الحل لمشكلاتهم متسائلا ” كيف يمكن لقاتل أن يكون وسيط سلام”.

ودعا الأب كرابيديان إلى التصدي لمحاولات طمس الحقائق وقال “علينا أن نتصدى للفكر التركي الذي ما برح لغاية الآن يحاول بشتى الطرق طمس وتحوير الحقائق”.

24 نيسان، 2012

بيروت – سانا

Leave a Reply

Your email address will not be published.