جامعة هايكازيان وKadmus أحيتا الذكرى ال97 للمجازر بنشاط رياضي مبتكر يؤكد ان حق الشعب الارمني لن يضيع ابداً

وطنية – 2/5/2012 شارك زهاء 200 شاب وشابة في إحياء الذكرى ال 97 للمجازر الأرمنية ضمن نشاط دعت إليه شركة Kadmus وجامعة “هايكازيان”، برعاية سيبوه مخجيان بعنوان “لكي تتذكر” وتضمن جولة على الدراجات الهوائية في عدد من شوارع بيروت.

وانطلق النشاط من جامعة هايكازيان حيث ألقى رئيس الجامعة الدكتور بول هايدوسيان كلمة أكد فيها أن “ألم المجازر لا يزال كبيرا على الرغم من مرور 97 عاما عليها”، لافتا الى “أن إحياء ذكرى المجازر يتخذ أكثر من طابع، ومنها الطابع الرياضي انطلاقا من أن الرياضة تبث الحياة والأمل وتملأ الشباب بالإيجابية”.

أضاف: “رجاؤنا قيامة الشعب، وخصوصا الشباب، من آثار الجهل وآلام الماضي وإرساء روح السلام والعدالة لشعبنا وللشعوب كلها”، داعيا الشباب المشاركين الى أن “يتذكروا ويذكروا ويتعرفوا ويعرفوا”.

أما راعي المناسبة سيبوه مخجيان فأكد أن “هذا النشاط هو استكمال للنشاطات التي تقيمها الطوائف والأحزاب والجمعيات الأرمنية سنويا لإحياء ذكرى المجازر الأرمنية، وهي فكرة مبتكرة تؤكد أن حق الشعب الأرمني لن يضيع أبدا”.

ولفت الى أن “المجازر لم تكن فقط في حق الأرمن، بل كانت مجازر نظمتها السلطنة العثمانية منذ العام 1915 وحتى العام 1921 وطاولت شعوبا عدة منها السريان والكلدان والأشوريين واليونانيين، بالإضافة الى اللبنانيين الذي قتل قسم منهم وهجر قسم آخر”.

وأشاد ب”جهود المنظمين وبالدور الذي تؤديه جامعة هايكازيان في الدفاع عن القضية الأرمنية وإبقائها حية في أذهان طلابها”.

Leave a Reply

Your email address will not be published.