عرض عسكري في استيباناكيرد بمناسبة تحرير شوشي

بمناسبة تحرير شوشي أقيم عرض عسكري مهيب في استيباناكيرد عاصمة جمهورية كاراباخ الجبلية في 9 أيار، حيث تم عرض القوة العسكرية التي يمتلكها جيش كاراباخ الجبلية.

حضر العرض رئيس جمهورية أرمينيا سيرج سركيسيان ورئيس كاراباخ الجبلية باكو ساهاكيان إضافة الى الرئيس السابق لكاراباخ أركاتي غوكاسيان وكاثوليكوس عموم الأرمن كاريكين الثاني والعديد من المسؤولين الكبار.

هذه الاحتفالية التي أقيمت بمناسبة تحرير شوشي وتأسيس جيش الدفاع في كاراباخ الجبلية والذكرى 67 للانتصار في الحرب الكبرى، تختلف عن سابقتها التي جرت قبل 5 أعوام. حيث أضيف عليها الآليات العسكرية، المدفعية والصاروخية وتجهيزات دون طيار من إنتاج محلي.

ولفت الخبير العسكري أرزرون هوفانيسيان أن الاختلاف عما سبق واضح من خلال الوحدات العسكرية والتغييرات التي طرأت على الألوية والجهوزية القتالية، خلافاً لأذربيجان التي تصرف المبالغ وتشتري العتاد من دول الاتحاد السوفيتي السابق.

فإن كانت جمهورية كاراباخ الجبلية تتحدث انطلاقاً من موقعها الدفاعي فهي الآن تبرهن أنها تستطيع الرد على أي هجوم.

ويؤكد الخبير أنه من المؤكد أن أذربيجان ستقوم في الأيام المقبلة بعمليات استفزازية مشيراً الى أن الجاهزية القتالية لدى الجيش الكاراباخي ليس فقط من أجل العرض العسكري بل للانتصار على العدو كل يوم على الحدود.

يذكر أن عملية تحرير شوشي نفذت برئاسة فرقة الجنرال أركاتي دير تاتيفوسيان وسميت العملية بـ”عرس على الجبال”.

 

ملحق أزتاك العربي

9 أيار 2012

Leave a Reply

Your email address will not be published.