رئيس المجلس الأوروبي في أرمينيا

قام رئيس المجلس الاوروبي هرمان فان رومبوي بزيارة رسمية الى أرمينيا، وبحث مع الرئيس الأرميني قضية كاراباخ، حيث أكد الرئيس الأرميني على دعم جهود مجموعة مينسك وضرورة التسوية وفق مبادئ مجموعة مينسك وميثاق الأمم المتحدة ووثيقة هلسنكي الختامية. وإن استخدام القوة والتهديد باستخدامها إضافة الى التصريحات المعادية واللاتسامح ومحاولات تشويه التاريخ لا تليق بالقرن الحادي والعشرين.

وقال رئيس المجلس الاوروبي هرمان فان رومبوي خلال لقائه نواب البرلمان الأرميني إنه يجب إقامة الاستقرار لقطف ثمار برنامج الشراكة الشرقية ولن يتم التحرك الى أمام في تحقيق الأهداف إذا كان تهديد النزاع قائماً. يجب على أرمينيا واذربيجان أن تواصلا بذل الجهود واتخاذ خطوات لحل المشكلة. وأعرب عن قلقه بشأن الاشتباكات الحدودية مع أذربيجان، وقال إنه تلك الحوادث المأساوية وقعت ولا يمكن فعل شيء ويجب أن نتكلم بشأنها، لكي لا تتطور بشكل سلبي. أما فيما يخص العلاقات بين أرمينيا وتركيا قال إنه يجب تسوية العلاقات بدون شروط. وسمى أرمينيا شريكاً للاتحاد الأوروبي.

وقد زار رئيس المجلس الاوروبي هرمان فان رومبوي نصب شهداء إبادة الأرمن برفقة وزير الخارجية الأرميني ادوارد نالبانديان، ووضع اكليل الزهور قرب النصب، ووقف دقيقة صمت اجلالاً لذكرى الشهداء.

كما زار رومبوي والوفد المرافق له متحف الإبادة واطلع على المعروضات حيث قدم مدير المتحف هايك ديمويان شرحاً عن المعرض المؤقت بعنوان (الكتاب شاهد على الابادة) المكرس للذكرى الـ 500 للطباعة في أرمينيا وإعلان يريفان عاصمة للكتاب من قبل اليونسكو.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published.