تركيا تعترف بحقيقة أن جبل أراراد أرمني

عقدت في استنبول القمة المكرسة للذكرى العشرين لتأسيس منظمة التعاون الاقتصادي لدول البحر الأسود في نهاية شهر حزيران الماضي بمشاركة 12 دولة (أذربيجان وألبانيان وبلغاريا وأرمينيا ومولدوفا ورومانيا وروسيا وصربيا وأوكرانيا وتركيا واليونان وجيورجيا).

وذكرت المصادر الاعلامية أنه من أجل تلك القمة تم نشر كتيب بعنوان “عقدين من التعاون في منطقة البحر الأسود: نجاحات ودروس وأفق مستقبلية أمام منظمة التعاون الاقتصادي لدول البحر الأسود”. وقد ضم ذلك الكتيب خطابات لوزير خارجية تركيا داوود أوغلو عن المنظمة، ومقاطع معلومات عن الدول الأعضاء وسكانها ورموزها.

ومن اللافت ما ذكر عن أرمينيا حيث تم إدراج صورة جبل أراراد بشقيه ماسيس وسيس، ما يعني أن تركيا تقبل بشكل غير مباشر أن أراراد يعود لأرمينيا وللشعب الأرمني.

يذكر أن الأتراك استولوا على جبل أراراد المقدس لدى الأرمن وفق معاهدة موسكو وكارص عام 1921.

ملحق أزتاك العربي

Leave a Reply

Your email address will not be published.