في مثل هذا اليوم تم التوقيع على اتفاقية سيفر عام 1920

في مثل هذا اليوم تم التوقيع على اتفاقية سيفر عام 1920، حيث تتعلق المادة 88 و93 منها بأرمينيا.

وحسب رأي أرا بابيان مدير مركز “مودوس فيفندي” للدراسات أنه كان ينبغي أن تدخل الاتفاقية حيز التنفيذ ليس بعد التوقيع بل يوم اتخاذ القرار.

يذكر أن إحدى المواد كانت تنص على أن تقوم تركيا وأرمينيا بترك قرار ترسيم الحدود بين البلدين للولايات المتحدة الأمريكية فيما يخص ولايات أرزروم وفان ودرابيزون وبتليس.

وتعد اتفاقية سيفر على أنها معاهدة سلام بين قوى الحلفاء والمشتركة وتركيا، وتم توقيعها في سيفر بتاريخ 10 آب 1920، حيث كان يمثل الطرف الأول: الامبراطورية البريطانية وفرنسا وإيطاليا واليابان، وقد أشير الى هذه القوى في المعاهدة الحالية بتسمية “قوى الحلفاء الأساسية”، أما أرمينيا، بلجيكا، اليونان، الحجاز، بولندا، البرتغال، رومانيا، دولة صربيا–كرواتيا-سلوفينيا وتشيكوسلوفاكيا فتشكل مع “قوى الحلفاء الأساسية” المذكورة أعلاه “قوى الحلفاء”، أما الطرف الثاني فكان يمثله تركيا.

ملحق أزتاك العربي

 

Leave a Reply

Your email address will not be published.