الذكرى المئوية للإبادة الأرمنية محور بيان المؤتمر السادس للاعلاميين الأرمن

أنهى المؤتمر السادس للإعلاميين الأرمن الذي أقيم برعاية وزارة المغتربين في أرمينيا أعماله في 6 تشرين الأول. وقد رفع المؤتمر عنوان “مع اقتراب الذكرى المئوية للإبادة الأرمنية”، حيث جرت مناقشة أمور متعلقة بدور الاعلاميين والصحفيين في تقديم المواضيع المتعلقة بالابادة الأرمنية والدفاع عن القضية الأرمنية، وطرحها على المنابرالدولية.

وقد أثبتت المناقشات والأوراق المقدمة في المؤتمر أن الاعلاميين في أرمينيا وكاراباخ والمهجر يتعاونون من أجل قضايا عامة تخص الاعتراف بالابادة الأرمنية وإدانتها.

وفي بيانهم الختامي دعى الاعلاميون الجتمع الدولي والدول التي لم تعترف بالابادة ألا ينسوا أن إنكار الابادة وتجاهل الاعتراف بها هو أساس للدمار والشر، في حين أن الاعتراف بالابادة التي جرت عام 1915 على يد الامبراطورية العثمانية سيقود الى تجنب الإبادات القادمة.

كما طالب المشاركون في المؤتمر في بيانهم الختامي من السلطات التركية والاذربيجانية الموافقة بالتعويض للابادة التي جرت ضد الأرمن في تركيا العثمانية، والجرائم المرتكبة ضد الشعب الأرمني في فترات زمنية مختلفة.

وأكد المشاركون على أنه في ذكرى مليون ونصف المليون شهيد أرمني سيولد أطفال أرمن بنفس الأعداد، كما تمت الدعوة الى عودة 100 ألف من الأرمن الذين تحولوا عن دينهم الى جذورهم وهويتهم.

وانطلاقاً من إدراك المشاركين لدور سوريا التي احتضنت الأرمن المهجرين قسرياً فإنهم أبدوا دعمهم للأرمن في سوريا.

Leave a Reply

Your email address will not be published.