معرض استثنائي في متحف الإبادة الأرمنية بمناسبة الذكرى الـ 90 لكارثة إزمير

افتتح في متحف الإبادة الأرمنية في يريفان معرض استثنائي بمناسبة الذكرى الـ 90 لكارثة إزمير، وقد تحدث عن الحادثة مدير المتحف د. هايك ديمويان بأن الحريق الذي شب في إزمير نبه الى ميلاد دولة جديدة ظهرت نتيجة لسياسية القتل التي يتبعها الاتحاديون. وبذلك تعتبر الكارثة الحدث الأخير للإبادة الأرمنية التي أنذرت بداية مخطط الكماليين تحت شعار “تركيا للأتراك”.

وألقى القائم بأعمال اليونان كلمة ترحيبية أعرب فيها عن امتنانه لإقامة المعرض الذي يضم صور ووثائق نادرة.

كما أقيمت ندوة شارك فيها العديد من الاختصاصيين في مجال الابادة تطرقوا الى عمليات القتل التي ارتكبها الأتراك والتي ما زالت عالقة في ذاكرة الشعب الأرمني، وكذلك ملامح الابادات التي ارتكبت بحق الأرمن واليونان.

ملحق أزتاك العربي

Leave a Reply

Your email address will not be published.