قصة أرمنية نجت من الإبادة الأرمنية في كتاب “المئزر 570”

رواية انسانية لفتاة أرمنية نجت من الإبادة الأرمنية في كتاب بعنوان “المئزر 570” للكاتبة سيما كشيشيان، ويضم الكتاب 95 صفحة، نشر في بيروت لبنان، عام 2009 وكتب مقدمتها د. صالح زهر الدين.

إنها قصة “فركين” الفتاة بعمر الورد التي فقدت ورديتها في الثانية عشرة من عمرها – كما يقول د. صالح زهر الدين- إثر المجازر الوحشية والتهجير القسري لشعبها الأرمني في الحرب العالمية الأولى عام 1915، عانت مختلف أنواع العذاب والقهر والجوع… عرفت طريق جهنم وخبرتها وهي طفلة وكأنها عجوز، لأن فقدانها لوالديها وأخوتها وجدتها وجميع أفراد عائلتها اضافة الى مآسي التهجير أكدت لها أن الهجرة فعلاً قميص من نار، أما التهجير فهو النار بحد ذاته…”المئزر 570″ لوحة لقطعة من قماش تحمل رقماً تحول مع الزمن الى رمز كودي… “المئزر 570” هي لإنسانة أرمنية يتيمة مهجرة كان اسمها “فركين” فغلب رقمها الرمزي الكودي على اسمها الحقيقي لسنوات طويلة….

إنها رواية حقيقية… وقصة عائلة تم تهجيرهامن أراضيها وبيتها، ولاقت عذاب المياتم.إنها تجربة بداية حياة جديدة في لبنان لعائلة أغوجانيان كان يبلغ عدد أفرادها 66 فرداً نجت من بينها فركين بطلة الرواية وأختها، حيث عثرت عليها بعد 53 عاماً.

توفت العجوز فيركين عام 1996 عن عمر يناهز 92 عاماً، بعد أن وهبت كنزها الثمين وقصتها “المئزر 570” لكنتها هاسميك.

يذكر أن للكاتبة سيما كشيشيان كتاب آخر بعنوان “ذاكرة من المجازر الأرمنية”، عام 2005.

ملحق أزتاك العربي

Leave a Reply

Your email address will not be published.