تاريخ كنيسة القديس كيفورك للأرمن الأرثوذكس في حلب

تعتبر كنيسة القديس كيفورك في حلب أول كنيسة بنيت بعد فترة المجازر التي تعرض لها الأرمن وتم تهجيرهم من ديارهم ليساقوا الى سورية ويستقروا فيها. بنيت عام 1923 في حي سليمان الحلبي، منطقة مخيمات الأرمن، وكانت في البداية تدعى كنيسة الصليب. وثم في عام 1936 وبعد أن أزيلت المخيمات بنيت الكنيسة من جديد في حي الأرمن (الميدان) عام 1937 باسم القديس كيفورك التي لم تكتمل حتى عام 1955.

تعد كنيسة القديس كيفورك ضمن الكنائس التابعة لمطرانية الأرمن الأرثوذكس لأبرشية حلب وتوابعها.

وقد أعيد بناء الكنيسة بطابع أرمني في عام 1955 في عهد المطران زاريه باياسليان (كاثوليكوس بيت كيليكيا لاحقاً) وشيّد رسمياً في 25-26 ايلول 1965 على يد المطران غيفونت تشيبيان.

يوجد في الكنيسة ثلاثة هياكل وشعرية وجرسية وجرن العمادة. بنيت الهياكل عام 1957 (الهيكل الكبير بتبرع من مورين وشاكي كالندريان والهيكل اليميني بتبرع جورج-نيرسيس وأروسياك خانزوغيان والهيكل اليساري بتبرع من كارنيك-نيرسيس وزاريه خانزوغيان)

تم بناء بيت الجرس عام 1985 (بتبرع من عائلة سمباط إيكيزيان وكربيس كابونيان من حلب، وقد صممته ونفذته المهندسة فيرجين داراكجيان من حلب).

وفي عام 1986 تم إنشاء هيكل أيقونة القديس كيفورك القائد، وفي عام 1987 هيكل أيقونة العذراء (بتبرع من السيد كيفورك أسدوريان وزوجته المقيمين في أمريكا) وفي عام 1987 جرن العمادة ( بتبرع من ناظار ناظاريان من حلب).

من الملفت للنظر الأيقونات الكبيرة للقديسين في معركة فارتان (عام 1988 من أعمال الفنان فيكين بيرتيزيان كم حلب) والقديسين المترجمين (تبرع عائلة جوكجوكيان).

في شباط عام 1990، أقيم في الجهة الشرقية من الباحة نصب تذكاري لشهداء مجزرة (مرعش) (تبرع السيد أبراهام كوتوجيان وعقيلته المقيمين في أمريكا، صممه الفنان فيكين بيرتيزيان من حلب ونفذه المهندس كيفورك يراميان من حلب).

وفي 23 نيسان 1994، وبدعم من (جمعية زيتون) تم إنشاء النصب التذكاري لشهداء معارك (زيتون) (صممه ونفذه الأخوة مكرديجيان من أرمينيا).

وفي عام 1966، تم تزيين القبة من الداخل بأيقونات جدارية للأنجيليين الأربعة (من أعمال الفنان هرازتان دوكماجيان من أرمينيا).

وفي 20 أيار عام 1988، تم وضع التمثال النصفي للكاثوليكوس زاريه الأول (بتبرع الأخوات لوسين وكوهار هاماليان لذكرى شقيقهما كربيت هاماليان، من أعمال الفنان فارتكيس بارصوميان من حلب).

وتضم باحة الكنيسة أيضاً مدرسة (ميسروبيان) -حضانة وابتدائية- ومدارس الأحد باسم القديس كيفورك.

تقام في كل عام الاحتفالات في عيد القديس كيفورك احتفاء باسم الكنيسة. وفي 23 تشرين الثاني 2003، تم الاحتفاء بالذكرى الثمانين لتأسيس الكنيسة تحت رعاية مطران الأبرشية سورين كاتارويان.

ملحق أزتاك العربي

Leave a Reply

Your email address will not be published.