منظمة التعاون الإسلامي تتهم أرمينيا في الاعتداء على أذربيجان

أفادت وكالة الصحافة الأذرية عن وزارة الخارجية الأذربيجانية أن الدورة الـ39 لمجلس وزراء الخارجية للدول الأعضاء لمنظمة التعاون الإسلامي المنعقدة فترة 15-17 تشرين الثاني الحالي في مدينة جيبوتي أصدر البيان الختامي، وعبر عن موقف البلدان الأعضاء لدى المنظمة مـن النزاع الأرميني الأذربيجاني القائم، كما أن البيان استنكر “عداء أرمينيا على أذربيجان”، وطالب “بسحب القوات المسلحة الارمينية المحتلة من أراضي أذربيجان المحتلة على الفور”.

وأشارت الوزارة أيضا إلى أن الدورة اتخذت في صفوف البيانات السياسية بيانا يعبر عن “استيلاء ارمينيا على أراضي أذربيجان”، وفي صفوف البيانات الاقتصادية بيانا وجدت فيه مسائل تنظيم ممارسة مساعدات ومعونات اقتصادية لأذربيجان وفي صفوف البيانات الثقافية الاجتماعية بيانات تسجل “وقائع تدميرات وإهانات جراء اعتداء أرمينيا على أذربيجان للآثار الخاصة بتأريخ وحضارة الإسلام الموجودة في أراضي أذربيجان المحتلة”، كما تدعي أذربيجان.

  1. في فترة تفكك الأتحاد السوفيتي هجروا بالقوة اربعمائة الف مواطن أرمني مقيم قي باكو العاصمة بعد أن قتلوا العشرات و مجازر ارتكب بحق المواطنين الأرمن قي مدينة سومغايت*

Leave a Reply

Your email address will not be published.