إعلان منظمة الأمن والتعاون الأوروبي حول قضية كاراباخ الجبلية في دبلن

عقدت الجلسة 19 لوزراء خارجية دول منظمة الأمن والتعاون الأوروبي في العاصمة الإيرلندية دبلن.

وحضر الاجتماع الأمين العام المساعد لمجموعة “مينسك”، التي أنشأتها المنظمة عام 1992 لحل قضية كاراباخ بالطرق السلمية، ووزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون، ووزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، وعدد من الوزراء والدبلوماسيين الأوروبيين.
وأصدر المجتمعون بيانا، نشر على الموقع الرسمي للمنظمة على الانترنت، دعوا فيه رؤساء الجمهورية في كل من أذربيجان وأرمينيا إلى اتخاذ خطوات جدية على طريق حل الأزمة، وفق ما أقر في إعلان “دوفيل” في فرنسا عام 2011.

ودعا وزراء خارجية الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وروسيا الأطراف لتطبيق الارادة السياسية من أجل حل النزاع. ويدعو البيان المشترك للتوجه وفق وثيقة هيلسنكي بموادها التي تتضمن الحفاظ على حق تقرير المصير للشعوب ووحدة الأراضي.

كما أشير الى أنه ينبغي على وزراء خارجية أرمينيا وأذربيجان الاستعداد للقاء من أجل مناقشة حل القضية مع رؤساء مجموعة مينسك بداية عام 2013.

ومن جهتهم كرر قادة وفود المجموعة أنهم على استعداد لبذل كل الجهود لمساعدة الأطراف، لكن وقف النزاع يبقى من مسؤولية الأطراف.

Leave a Reply

Your email address will not be published.