أذربيجان مستاءة من بيان مجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة الأمن والتعاون الأوروبي

أفادت وسائل الاعلام الأذرية أن وزير خارجية اذربيجان إلمار مامدياروف صرح قائلاً: “بكل أسف لم يتيسر لنا الاتفاق على نص البيان المشترك للرؤساء المشاركين ووزيري الخارجية بسبب الموقف غير البناء لأرمينيا التي تعودت على الامتناع عن الاتفاقيات المتفق عليها”.

جاء هذا التصريح عقب لقائه مع الرؤساء المشاركين لمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي، وذلك في إطار الاجتماع الـ 19 لمجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة الأمن والتعاون الأوروبي الذي عقد في العاصمة الايرلندية دبلن.

وأبدى  وزير الخارجية الأذري أسفه الشديد أن الدول التي تترأس مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي هي الأخرى لم تتخذ موقفا قاطعا في هذه المسألة.

وقال الوزير الأذري إن “جوهر القضية هو وجود القوات المسلحة الأرمينية على أراضي جمهورية أذربيجان. وهذا يشكل عقبة قوية أمام تسوية النزاع. إن بدء عملية سحب القوات المسلحة الأرمينية من أراضي أذربيجان قد يهيئ ظروفا لبداية حل النزاع”.

بينما كان وزير خارجية أرمينيا إدوارد نالبانديان قد ألقى كلمة في نفس الجلسة، وقال أمام منبر المنظمة الاوروبية إن أذربيجان تمثل خطراً على أمن واستقرار المنطقة بتهديداتها الدائمة لاستخدام القوة ضد كاراباخ الجبلية وأرمينيا. مضيفاً أن أرمينيا ستواصل جهودها الرامية الى تسوية نزاع كاراباغ عبر المباحثات والطرق السلمية حصراً بموجب مبادئ ومعايير ميثاق الأمم المتحدة. وأنه رغم الموقف غير البناء لأذربيجان، فإن أرمينيا مستعدة لمواصلة المباحثات وفقاً لأحكام بيانات رؤساء مجموعة مينسك.

Leave a Reply

Your email address will not be published.