المطران مانوكيان: بطريركاً لكنيسة الأرمن الأرثوذكس في القدس

انتخبت الكنيسة الأرمنية الأرثوذكسية في القدس، بطريركها السابع والتسعين، وهو رئيس الأساقفة نورهان مانوغيان، 65 عاما، والمولود في حلب – سوريا عام 1948.

غبطة البطريرك نورهان الأول مانوكيان، الذي شغل منصب كبير خدام الكنيسة في أخوية دير الأرمن في القدس، يخلف غبطة البطريرك توركوم الثاني مانوكيان، الذي غادر هذه الحياة في 12 تشرين الأول عن 93 عاما.

في ختام جلستي التصويت في يومي الأربعاء والخميس، حصل نورهان مانوكيان على 17 صوتاً مقابل 15 للقائم بالأعمال، رئيس الأساقفة أريس شرفانيان، الذي ناب مؤقتا عن البطريرك المتوفي. وامتنع اثنان من إخوة الدير من التصويت كما صرح مصدر أرمني.

وقد سيم البطريرك الأرمني الجديد كاهناً في القدس عام 1971 وأتم دراسته في جنيف قبل أن يباشر منصبه في نيويورك وفي تكساس في الولايات المتحدة. عاد إلى القدس عام 1999 حيث تم تعيينه كبير خدم الكنيسة على يد الكاثوليكوس كاريكين الثاني لعموم الأرمن. وفي عاكم 2009 قام بطريرك القدس توركوم الثاني مانوكيان بتعينه نائباً بطريركياً.

ويبلغ عدد الأرمن في القدس اليوم نحو 2،000 نسمة من أصل 16،000 عام 1948. ويعود وجود الأرمن في الأرض المقدسة إلى القرن الخامس.

هذا وقد قدم مجلس رؤساء الكنائس الكاثوليكية في الارض المقدسة، والذي يرأسه البطريرك فؤاد الطوال، بطريرك القدس للاتين، ويضم رؤساء الكنائس في الاردن وفلسطين واسرائيل وكذلك القاصد الرسولي في القدس والسفير البابوي في عمان، تهانيهم الحارة الى غبطة البطريرك الجديد، وأعرب الموقعون عن أملهم في  العمل سوية “يداً بيد” من أجل  خير المؤمنين، ومذكرين بأن عليهم مسؤولية مشتركة في الشهادة لمحبة الله من خلال المحبة الاخوية فيما بينهم.

موقع أبونا

Leave a Reply

Your email address will not be published.