تحريف للحقائق التاريخية: ولاية بنسلفينيا تعترف بما يسمى “إبادة خوجالو”

بهدف التعتيم على جرائمهم المعادية للأرمن، يسعى الأذريون الى تحريف الحقائق التاريخية حيث قدموا ملفاً يضم معلومات خاطئة ومزورة بخصوص أحداث ما يسمى “إبادة خوجالو”، التي يروجون لها على أن الأرمن هم من قام بعمليات الإبادة ضد الأذريين في خوجالو.

وقد أفادت مواقع أذرية أن ولاية بنسلفينيا الأمريكية تبنت قراراً تعترف فيه بما يسمى “إبادة خوجالو”. والأمر ينسحب على ولايات أخرى مثل تكساس وميسيسيبي وأوكلاهوما وتنيس وغيرها..

Leave a Reply

Your email address will not be published.