إطلاق فيلم “النادي اللبناني للصواريخ” من جامعة هايكازيان

قصة الأستاذ الأرمني الذي صمم صاروخاً في فيلم

نظمت جامعة هايكازيان، بالتعاون مع شركة “أم.سي للتوزيع”، عرضا مسبقا للفيلم الوثائقي “النادي اللبناني للصواريخ” للمخرجين جوانا حاجي توما وخليل جريج.

ويتناول الفيلم قصة مشروع فضاء ولد في مطلع الستينيات، بمبادرة أستاذ الرياضيات في الجامعة آنذاك الدكتور مانوك مانوكيان وبمساعدة طلابه. وكان الهدف يومها تصميم صواريخ وإطلاقها لدراسة الفضاء واستكشافه.

الفيلم يروي المغامرة الجامعية من خلال شهادات ووثائق فيلمية وأرشيفية، في محاولة منه لإعادة إحياء الماضي، بهدف توجيه تحية للحالمين بالدرجة الأولى.

حضر العرض الاول مانوكيان الذي اتى خصيصا من الولايات المتحدة الأميركية ليكون الضيف الرئيسي في حفل إطلاق الفيلم، اضافة الى الوزير شكيب قرطباوي، النواب جان اوغاسابيان، شانت جنجنيان، سفير ارمينيا آشود كوتشاريان، رئيس الطائفة الارمنية الانجيلية في الشرق الادنى القس مكرديش قره كوزيان، رئيس بلدية برج حمود انترانيك مصرليان، رئيس الجامعة اللبنانية الاميركية الدكتور جوزيف جبرا، الى جانب عدد من الوزراء والنواب السابقين، وحشد كبير من اساتذة وموظفي وطلاب الجامعة.

وقد افتتح النشاط بكلمة ترحيبية لمديرة مكتب العلاقات العامة في الجامعة ميرا ياردميان، التي قدمت نبذة عن الفيلم الذي نال جائزة أفضل وثائقي في مهرجان الدوحة تريبكا السينمائي الدولي. بعدها تحدث رئيس الجامعة القس د. بول هايدوستيان عن أهمية الفيلم – الحدث، الذي يعكس دور الجامعة التاريخي والريادي بالمساهمة في التطور العلمي والتكنولوجي.  كما كانت كلمات شكر وامتنان لكل من د. مانوكيان ومخرجي الفيلم.

وفي الختام، قدّم رئيس الجامعة درعاً تقديرية للمخرجين حاجي توما وجريج، تقديراً لجهودهما في إنجاز هذا العمل، وجائزة الامتياز في الأبحاث لمانوكيان.

Leave a Reply

Your email address will not be published.