بطريرك الأرمن الكاثوليك يدعو البابا فرنسيس للمشاركة في احتفاليات مئوية الإبادة الأرمنية

في 3 حزيران قام وفد من بطريركية الأرمن الكاثوليك بزيارة للفاتيكان حيث التقى البطريرك نرسيس بدروس التاسع عشر بطريرك الأرمن الكاثوليك مع البابا فرنسيس، وتناول الحديث مئوية الإبادة الأرمنية، حيث طلب البطريرك من البابا توجيه كلمة بهذه المناسبة للمسيحيين عامة، وتقديم شهادته في شهداء الإبادة الأرمنية عام 1915.

كما قام البطريرك بدعوة البابا فرنسيس للمشاركة في احتفاليات ذكرى مئوية الإبادة الأرمنية وطباعة طوابع بذه المناسبة. وأكد البابا على اعترافه بالإبادة الأرمنية وشدد على ضرورة الحفاظ على حقوق الانسان.

وفي بيان صادر عن بطريركية الأرمن الكاثوليك أفادت البطريركية بأنه بتاريخ 3 حزيران 2013، رافق انطوان قلايجيان، البطريرك نرسيس بدروس التاسع عشر بطريرك الأرمن الكاثوليك، في زيارة للفاتيكان لمقابلة البابا فرنسيس. وكان قد التقى قلايجيان في الفاتيكان المونسنيور موريزيو مالفستيتي، أمين سر مجمع الكنائس الشرقية، والمونسنيور ارنو بيرار، رئس مكتب مجمع الكنائس الشرقية.

وأشارت البطريركية في بيانها أن “موضوع اللقاء كان الحضور المسيحي في منطقة الشرق الاوسط، وتناول البحث القضايا الاساسية التي تهم المسيحيين المشرقيين والتحديات الكبيرة التي تهدد وجودهم ومستقبلهم، وكيفية تثبيت الحضور المسيحي الحر والفاعل وتعزيزه، وسبل العمل على دعم هذا الحضور وتفاعل المسيحيين الايجاب والبناء مع محيطهم، على الصعد الثقافية والاجتماعية والحضارية والاقتصادية السياسية، والمبادرة الدبلوماسية المطروحة”.

ثم قدم قلايجيان ملفا يتضمن تعريفا لكل من “لقاء مسيحيي المشرق” و”مؤسسة المشرق”، مع ملخص لبعض المشاريع المنتجة الداعمة للحضور المسيحي في المشرق.
وتم التشديد على تفهم دوائر الفاتيكان للمبادرات المطروحة، على أن تستكمل الاتصالات التنسيقية مباشرة أو بواسطة السفارة البابوية في لبنان.

Leave a Reply

Your email address will not be published.