جدل دبلوماسي ورفض من قبل ألمانيا وهولندا لانضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي

استعملت ألمانيا وهولندا حق الفيتو ضد مباحثات انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي بسبب ممارسة الضغوط على حقّ المحتجين في حديقة كيزي وساحة تقسيم من قبل الشرطة التركية.

ولم تخف ألمانيا وهولندا غضبهما الظاهر ورفضهما لتنفيذ المشروع تحت شعار “سياسات إقليمية” الذي كان يُرتقب فتحه في 26 من شهر حزيران.

وأشارت وسائل الإعلام التركية إلى إعلان هولندا وألمانيا بأن مناقشة الشعارات الجدية والمباحثات مع تركيا ستستمر انطلاقاً من تطوراتها السياسية.

Leave a Reply

Your email address will not be published.