مصر تطلب الاعتذار من تركيا وتسحب سفيرها

ذكرت الصحاغة المصرية أن الشيخ زكريا الخطيب، وكيل وزارة الأوقاف المصري، طالب رئيس الدولة والحكومة والفريق أول عبد الفتاح السيسى، طرد السفراء الدول الأجنبية التى أساءت إلى رسولنا الكريم وتدافع عن الإخوان، فضلاً عن طرد سفيري أمريكا وتركيا.

وطالب الخطيب سحب سفراء مصر من تلك الدول وقطع الاتصال معهم تماما لتدخلهم السافر فى الشأن الداخلى المصرى.

وأيد وكيل وزارة الأوقاف باسم الدعة ما قامت به الحكومة المصرية من إنهاء الاعتصام بميداني رابعة والنهضة وإزالة المعوقات من الشوارع وسير الحركة المرورية بمصر.

وأشار “زكريا” إلى أن الهجمة الشرسة التى تعرضت لها مصر وشعبها من قبل الدول المجرمة كان هدفها إسقاط الدولة المصرية، لكن مصر هى عاصمة العالم بما حباها الله من ممتلكات ندرت فى شتى دول العالم وبارك فى شعبها وجنودها،

ومن جهة أخرى، استنكر محمود بدر المتحدث الرسمى لحركة تمرد حديث رئيس الوزارء التركي، عن الأوضاع فى مصر، معتبرا كلامه لا يليق بمكانة البلاد، مطالبا وزارة الخارجية المصرية بطرد السفير فورا حتى إصدار اعتذار رسمى من تركيا.

وقال بدر عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعى “الفيس بوك” “كلام أردوغان عن مصر تافه من شخص موتور ومكانه صفيحة الزبالة، نرجو من الخارجية المصرية طرد السفير العثمانلى فورا حتى يصدر اعتذار رسمي من تركيا”.

Leave a Reply

Your email address will not be published.