مطرانية الأرمن الأرثوذكس في مصر: الطائفة الأرمنية تعد جزءاً لا يتجزأ من نسيج الشعب المصري

أعرب المجلس الملي الأعلى لبطريركية الأرمن الأرثوذكس بالقاهرة والإسكندرية والذى يمثله نيافة الأسقف أشود مناتسكانيان مطران الأرمن الأرثوذكس بمصر عن تقديره البالغ للشعب المصرى العظيم الذي أثبت للعالم أنه صانع الإنجازات ومشيد الحضارات.

جاء ذلك فى رسالة بعثها المطران مناتسكانيان، يوم السبت 9 سبتمبر 2013،
إلى كل من الرئيس عدلى منصور رئيس الجمهورية المؤقت، والدكتور حازم الببلاوى رئيس الوزراء، والفريق أول عبدالفتاح السيسى نائب رئيس الوزراء وزير الدفاع والإنتاج الحربى، واللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية.

وأكد أن الطائفة الأرمنية التى تضرب بجذورها فى عمق التاريخ المصري تعد جزءا لا يتجزأ من نسيج الشعب المصري الحر.. قائلا إن “البلاد تمر بلحظة تاريخية فارقة تميز الوطنى الحق من الدعى، ومن الواجب علينا الإعلان عن رؤيتنا فى هذا الوقت العصيب “.
وأوضح أن ما حدث فى الثلاثين من يونيو هو ثورة شعبية بالمعنى الدستورى والقانونى لمفهوم الثورة التى تندلع من أجل تغيير جميع النظم السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية للبلاد، فهى ليست ثورة لمجرد تغيير الأشخاص، واغتصاب السلطات، وإنما هى ثورة تدفع بالبلاد نحو الأفضل فى كل شىء.

وقال إن اللحظات التاريخية الفارقة التى تمر بها البلاد وتستوجب ضرورة العبور لمرحلة الديمقراطية بحكمة وسرعة وسلامة نتقدم بالمؤازرة الشديدة لخارطة الطريق التى تمخضت عن الثورة الشعبية، وتوافقت عليها جميع أطياف الأمة المصرية تحت لواء الأزهر الشريف والكنيسة الأرثوذكسية بعد دراسة موضوعية لمطالب الثورة.

وأكد اعتزازه وتوقيره المؤسسة القضائية المصرية التى تؤكد دوما أنها العمود الفقرى للشعب المصرى، معربا عن تأييده الإسراع فى استكمال بناء المؤسسات التشريعية واحترام القوانين التى تضمن مشاركة جميع فئات الشعب وتياراته فى العملية السياسية لتأسيس دستور توافقى يعكس وجود دولة مدنية ديمقراطية، تحمى حقوق المواطنين دون أي تمييز.

وأعرب عن تقديره الجهود المضنية المبذولة من المؤسستين العسكرية والشرطية المصرية ضد الإرهاب والتى تثبت فى كل لحظة عمق وطنيتها فى تكريس دورها الأسمى فى حماية المواطن من أعداء الوطن، وبث الأمان في نفوس المصريين.

وأكد رفضه وبشدة سياسة الكيل بمكيالين التى تنتهجها بعض الدول الأجنبية التى تتشدق بالديمقراطية وحقوق الإنسان وتنكر على مصر الدولة ذات السيادة أن تحفظ أمنها واستقرارها وحقوق مواطنيها بمقتدى المواثيق الدولية والتشريعات الوطنية، مشددا على رفضه التام أي تدخل أجنبى بجميع صوره سافرا كان أم مستترا فى الشأن المصري الداخلى وكل أمور الوطن.

وقال إن المجلس الملى الأعلى لبطريركية الأرمن الأرثوذكس بالقاهرة والإسكندرية والجالية الأرمنية بأكملها تتقدم بالعزاء فى شهداء مصر الأبرار داعين الله العلى القدير أن يسكنهم فسيح جناته، ويصلون ليعم السلام والطمأنينة جميع أرجاء الوطن وأن يوفقكم الله فى القضاء على الإرهاب بكل أنحاء الجمهورية.

بوابة الأهرام

Leave a Reply

Your email address will not be published.